انت تقدر لك رغبة تكون جزء من استكشاف مثير؟
عني

انا عبد السعيد

عبد الله السعيد (من مواليد 22 فبراير 1988) مستكشف سعودي، باحثُ عن المغامرة وعاشق للطبيعة، كما إنني أعتبر نفسي في مهمةٍ لاستكشاف كل جزء من هذا العالم. الإنسان لا يحظى سوى بفرصة واحدةٍ للحياة ولست مستعداً أن أهدرها. أريد أن أترك بصمتي، وأطمح أن أصبح مصدر إلهام للأجيال القادمة. أريد أن أظهر للعالم أن كل شيء ممكن ولا يوجد شي مستحيل، طالما تسلح المرء بالإرادة والعزيمة. أنا مجرد رجل عادي، لكن طموحاتي الاستثنائية هي ما تميزني عن غيري. ما دفعني لأكون مستكشف هو اعتقادي بأن الحياة قصيرة جداً ولا تحتمل الملل وحبي للمغامرة والاستكشاف جعلني أهوى القيام بأشياء لم أجربها من قبل من وزيارة أماكن غير مألوفة ، ومقابلة أشخاصٍ جدد.

الخدمات

48 ساعة من العزلة في غابات الأمازون الممطرة

48 ساعة من العزلة في غابات الأمازون الممطرة وجدت السلام والهدوء في الغابة، وهو أمر أدهشني حقاً. لقد كانت تجربة الطبيعة في غابات الأمازون الممطرة شعوراً غامراً لا تصفه الكلمات. وكالعادة، كان عليَّ أن أقطع اتصالي بالعالم لأتواصل مع الطبيعة وأنعم بالهدوء والسكينة.

200 كم مشياً على الأقدام لاستكشاف صحراء الربع الخالي

لقد كانت تجربة ثقافية رائعة ومدهشة في عالم الصحراء، تحديت خلالها نفسي للمشي لمسافة 200 كم لاستكشاف الربع الخالي، اخترت الجمل ليكون رفيق السفر. بدأت أولى محطاتي من منطقة شرورة، وهي مدينة تقع في جنوب المملكة العربية السعودية. يُعرف سكانها باسم أهل الرملة، حيث جاءت نسبة هذه التسمية إلى أن سكانها عاشوا كل حياتهم بالقرب من الصحراء.

التوصیات

استكشف اكثر

الظهور الاعلامي

الى الاعلى

My goal is to travel the whole world, exploring new things is my passion and I am proud to say that I am living my passion. So far, I have visited more than 40 countries, each of which left an indelible mark on my memory.